الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014

أسطورة الفرعون الأخير بين مشاهد الإثارة الحركية والخيال العلمي المستقبلي

" أسطورة الفرعون الأخير " هو العمل الروائى الأول للكاتبة الشابة منى الجبرينى وقد سبقته بنشر بعض من القصص القصيرة عبر النشر الإليكترونى والورقى وتعتبر هذه الرواية نتاجا لقراءات الكاتبة ومشاهدتها لأعمال وأفلام الخيال العلمى وفك الطلاسم والألغاز التى تحفل بها هذه الأعمال والأفلام وربما كان من أهمها مؤلفات " دان بروان " وبصفة خاصة رواية " شفرة دافنشى " التى ذاعت وانتشرت خاصة بعد تحويلها إلى فيلم سينمائى ناجح .

تمهيد :

" أسطورة الفرعون الأخير " هو العمل الروائى الأول  للكاتبة الشابة منى الجبرينى وقد سبقته بنشر بعض من القصص القصيرة عبر النشر الإليكترونى والورقى وتعتبر هذه الرواية نتاجا لقراءات الكاتبة ومشاهدتها لأعمال وأفلام الخيال العلمى وفك الطلاسم والألغاز التى تحفل بها هذه الأعمال والأفلام وربما كان من أهمها مؤلفات " دان بروان " وبصفة خاصة رواية " شفرة دافنشى " التى ذاعت وانتشرت خاصة بعد تحويلها إلى فيلم سينمائى ناجح . وتبادر منى الجبرينى بكتابة روايتها مستندة على مصدرين :

الأول : الأساطير الفرعونية وأعمال الكهنة والسحرة المصريين القدماء .

الثانى : إنجازات الخيال العلمى المتمثلة فى الوسائط والإختراعات الحديثة والمتوقعة فى المستقبل .

وتضفر الكتابة بمهارة وإجادة بين منتجات المصدرين لتقدم لنا رواية من روايات الإثارة والأكشن التى تجذب قطاعا كبيرا من الشباب سواء على المستوى القرائى أو مستوى المشاهد عبر الوسائط البصرية .

وقد صدرت الرواية عن دار " روعة للطباعة " والنشر فى طبعتها الأولى أوائل عام 2014م . وتهدى الكاتبة روايتها لوالدتها متمنية لها السعادة وتقدم بتمهيد تقول فيه عن الرواية " إنها أسطورة تتحدث عن الصراع المستمر بين الخير والشر " وتطالبنا بالإستعداد دائما لمحاربة الشر " الذى قد يظهر فى أى وقت " على حد تعبير الكاتبة .

وتقسم الكاتبة روايتها التى تشغل مائة وخمسين صفحة تقريبا – إلى سبعة فصول يحمل كل فصل منها عنوانا مثل : الأسطورة ، العودة من الماضى ، بداية المعركة...إلخ.



ملخص أحداث الرواية :

تتحرك الأحداث عبر فضاء بين زمنين

الأول : زمن فرعونى سحيق

والثانى : زمن مستقبلى تدور الأحداث فيه عام 2200م وقتئذ تكون الولايات المتحدة الأمريكية باسطة سيطرتها على العالم متمكنة من إحتلال مصر عام 2150م وفى ظل الهيمنة الأمريكية يتم إكتشاف أثار فرعونية لسلالة حكمت مصر أثناء عصر الإضمحلال الأول من الأسرة السابعة والتى ساد فى عهدها الإضطرابات والنزاعات من أجل عرش مصر .

شخصيتا الرواية الرئيسيتان هما : نور وشروق يعيشان فى بيتها بعد وفاة والديهما فى حادث سيارة .يعمل نور مرشدا سياحيا بالمتحف المصرى وأما شقيقته شروق فهى تعمل خبيرة برمجة وتجد فى البحث عن عمل فى تخصصها بعد أن استعانت شركات البرمجة فى مصر بالمتخصصين من الأجانب .

يشعر نور بميل شديد إلى الدكتورة ليلى خبيرة الأثار التى تعمل معه فى المتحف المصرى تخبره ليلى فى أحد لقاءاتهما بالمتحف أن المتحف مشغول بالاكتشاف الأثرى الفرعونى الجديد حيث مقبرة الملك نب حتب – رع " أحد ملوك الأسرة السابعة وكان فرعون قويا وساحرا خبيرا حاول بكل قوة السيطرة على الاضطربات والفوضى فى البلاد والتى كان يحدثها كبير كهنة الإله (ست ) والذى يدعى ( ساد – دجو ) ابن الظلام – ويحتدم صراع الرجلين ويطلب الشرير ( ساد – دجو ) من رجاله أن يلقوا عليه تعويذة العودة من الموت ليحكم مصر ويسيطر عليها وبدوره . قام الفرعون (نب حتب رع ) بمطالبة كهنة الإله رع بإ‘لقاء تعويذة مماثلة عليه ليتمكن من مواجهة الشرير القوى ( ساد – دجو ) وبوقوف الشاب " نور " على هذه التفاصيل يستشعر ألما شديدا فى رأسه ويسمع أصواتا تطن فى أذنيه وعقله فيصاب بالإرهاق ويتصبب عرقا. يزداد تعب نور ويشعر بإرهاق شديد فينطلق مغادرا مكتب الخبيرة ليلى ليضع رأسه تحت ماء صنبور حوض الحمام حتى يقيق ويتخلص من ذلك الطنين الذى أصاب أذنيه ورأسه وكان عبارة عن ترانيم فرعونية .

من ناحية أخرى وعقب ذلك الاكتشاف الأثرى الهام للمقبرة ينتقل علماء الحفريات والأثار إلى الصحراء الغربية مزودين بأجهزة فائقة التطور للحفر وانتشال الأثار الغارقة فى رمال الصحراء . يقيم العلماء مخيما كبيرا يتوسط مجلسهم فيه شاب وسيم يرتدى بدلة أنيقة ويتوجه إلى العلماء طالبا منهم عدم الإعلان عن الإكتشاف الأخير أو أى إعلان أخر إلا بعد الرجوع إليه هو ومسئول الإدارة الأمريكية فى مصر ويعلن هذا الشاب " هشام خالد " المصرى الأصل الأمريكى الجنسية عن تبرعه بعشرة مليون دولار للعلماء لمواصلة إستكشافاتهم وأبحاثهم وإذا يتوجه هشام خالد المشرف العام على المخيم الإستكشافى بحديثه لأحد علاماءالفريق وهو اليهودى دكتور " إيهود شامير " إذ بالجميع يسمعون دوى إنهيار أرضى بالقرب من مقر المخيم ليرتفع صوت أحد العمال : لقد عثرنا على المقبرة. وكان على نور اللحاق بحملة المتحف الأثرية التى انضمت ليلى إليها- أن يجتاز اختبارا فى المصريات يعقده فريق من العلماء والأثريين فى نفس الوقت الذى بدأت فيه علاقة نور بليلى عالمة الأثار- تتعرف شروق شقيقته فى أحد الملاهى الليلية حيث كانت تسهر برفقة مجموعة من أصدقائها . على هشام خالد الذى جذبته أناقتها وجمالها الفتان ويستأذن هشام مجموعة من رجال الأعمال الذين يجلسون معهم وينطلق صوب حلقة الرقص مقرراً الرقص مع شروق الفاتنة وتراقص شروق هشاما الجذاب بجرأته ووسامته ويدعوها هشام إلى مائدته ويعرفها بنفسه كرجل أعمال وممول لبعثات استكشاف الأثار فى مصر والسودان ويسألها عن تخصصها ويقرر أن تعمل موظفة فى شركته بعد أن علمأنه خبيرة حاسبات ومعلومات وتتهلل شروق مبتهجةحيث كانت تبحث عن عمل ويمعن هشام فى اقتحام جسدها بنظراته الجائعة ويقرر أن يأخذها معه إلى معسكره بالصحراء الغربية حيث تم اكتشاف مقبرة فرعونية قديمة .

ويتم استدعاء جميع العلماء والعاملين على أثر ذلك إلى إجتماع هام ويتعجب نور لرؤية شقيقته شروق جالسة بجوار الملياردير هشام خالد الذى دعاها إلى رحلته .

ويخبر العلماء هشاما فى الاجتماع بأمر غريب وقع لهم حيث تم إكتشاف المقبرة القديمة إذ فقدوا عاملا اختفى من بينهم فجأة وأخر فوجئوا بجلده يتساقط وتنفجر الدماء من كل جسمه ثم يسقط جثة هامدة . يهزأ هشام بكلامهم ويقرر دخول المقبرة بنفسه ويتطوع بالدخول معه كل من نور والعالم اليهودى " إيهود شامير " وبعد أن انفض الاجتماع تقوم شروق بتعريف هشام بأخيها نور الذى أثنى له على إمكانياتها وكفاءتها ؟! .

فى الغداة يدخل هشام المقبرة ومعه فريق من العلماء تقرأ عالمة الأثار ليلى تحذيرا على تابوت حجرى داخل المقبرة يقول : " إن لعنة كاهن " ست " ستحل على من يحاول فتح التابوت وإذا انفتح فسوف يطلق شرا لم ير العالم له مثيلا " .. الرواية ص33

وهذا الشر المستطير يتمثل فى الكاهن الأعظم للإله ست وهو الرهيب " ساد – دجو " .

يرى هشام فوق التابوت شبحا يشبهه تماما يقف أمامه وسرعان مايخترق جسده فيسقط هشام مغشيا عليه وقد حلت به اللعنة . يأمر نور بحمله على الفور إلى مبنى المعسكر للفحص والعلاج. يتوجه كل من نور وليلى إلى مقبرة الفرعون ( نب حتب رع ) وكانت تبعد عن المقبرة الملعونة بضعة كيلو مترات وحيث يوجد التابوت الملكى .

داخل المقبرة تلاحظ ليلى شبها كبيرا بين نور وبين ذلك الفرعون وتعاود الترانيم الهيروغليفية طنينها فى أذذن نور قائلة له : " عد أيها الفرعون وأحم البلاد الشر قادم على العباد ... أنت الفرعون قاهرة السحرة الأشرار نب حتب رع " . الرواية ص37

وتتحرك صورة الفرعون ويخرج منها كائن شفاف يخترق عينه فتسرى بجسده قوة كبيرة ويشعر بصداع شديد فينطلق يركض كالمجنون مغادرا المقبرة. وخارجها يبصر كسوفا كليا للشمس ويسقط مغشيا عليه وفى نفس التوقيت يفيق هشام ليقول بصوت خافت " لقد عدت ... أخيرا عدت لأسيطر على العالم .

وتبدأ معركة رهيبة بين كل من نور : " الفرعون نب حتب رع " وهشام " الكاهن الشرير سا- دجو" ويستخدم كل منهما ماأتيح له من قوة بغية تحطيم الأخر والقضاء عليه وتكتب الجولة الأولى من الصراع لصالح " هشام " ويعلن من نفسه ملكا مسيطرا على العالم من قلب مدينة طيبة ويطالب المصريين ليس فقط بطاعته بل بعبادته .

وأما نور " الفرعون نب حتب رع " ويساعدة كل من ليلي وبعض البدو المؤيدين له فى الصحراء الغربية وبحصوله على صولجان حورس بعد رحلة بحث مضنية وشاقة فى الصحراء يستطيع حينئذ أن يواجه جبروت " هشام " وغروره منهيا إلى غير رجعة بطشه وفساده ورغبته العارمة فى الاستحواذ على القوة وشهوته الجامحة للتسلط والهيمنة .

تقنيات الرواية ودلالات أحداثها :

أشرنا فى ملخصنا للرواية لفضائها الزمانى حيث دارت بين زمانين بعيدين تماما : فرعونى قديم وآخر مستقبلى حديث فى وقت بدت فيه الولايات المتحدة قوة عظمى وقطبا أوحد يسعى للمزيد من الهيمنة والنفوذ وأما مكان الأحداث فقد شمل كلا من مصر والولايات المتحدة وتركز فى مصر بصفة خاصة فى صحرائها الغربية أما فى الولايات المتحدة فقد كانت العاصمة واشنطن هى مكان بعض أحداث الرواية .

الشخصيات :

إلى حد كبير بدت شخصيات الرواية نمطية فهذا يمثل قوى الخير وذاك يمثلقوى الشر وبينهما شخصيات إنسانية واقعية مثل شخصية شروق شقيقة نور والتى خدعت بمظهر هشام خالد وكلامه المعسول ثم تكتشف مدى ماهو عليه من الشر وماتتملكه من نوازع السيطرة والرغبة العارمة فى الهيمنة والتسلط ثم شخصية ليلى عالمة الأثار وزميلة نور وحبيبته والتى بدت متفوقة مقتدرة فى مجالها العلمى وعلى المستوى الإنسانى أحبت نورا وواصلت معه مشوار كفاحه وتصديه لشرور هشام خالد وعدوانيته ثم تأتى شخصيات ثانوية كالعالم اليهودى " إيهود شامير " وشيماء فتاة البادية والتى لاقت مصرعها حيث كانت قبيلتها تواجه هجوم هشام خالد على نور ومن معه أثناء صراع الفريقين على صولجان حورس هذا الصولجان الذى كان رمزا ومادة للقوة والسيطرة .

الصراع والعقدة :

أخذت الأحداث منذ بدايتها توجهاً خطيا وتطور الصراع بين الخير والشرمتمثلا فى المعركة التى خاضها نور وقرينه الفرعون " نب حتب رع " ضد هشام خالد وقرينه الساحر " سا دجو " وتصل الأحداث إلى ذروتها حين يستجمع كل طرف من الطرفين المتصارعين قوته للسيطرة والحصول على صولجان حورس وهنا تأخذ الأحداث فى التعقد والوصول إلى نقطة الذروة ويحسم نور أو الفرعون " نب حتب رع " الصراع لصالحه ليبدأ مع ليلى خوض صراع أخر وهو تحرير مصر من الاستعمار الخارجى ( الولايات المتحدة) .

ويأتى الحل ولحظة التنوير بانتصار نور ( رمز الخير ) على هشام خالد ( رمز الشر ) و من ثم استعداده لخوض معركة التحرير .

تعليق عام حول الرواية :

تبدو التجربة الروائية الأولى للشابة الكاتبة منى الجبرينى مجسدة لاهتمامات شباب هذا الجيل من الكتاب ومحاولة اقتحام عالم الخوارق والطلاسم والسحر والشغف بالفائتازيا العلمية ومغامرات الإثارة الحركية والبصرية وربما نستدعى في هذا المقام رواية " الفيل الأزرق " لأحمد مراد والتى حققت توزيعا كبيرا على المستوى القرائى بين شرائح الشباب هذا فضلا عن تحويلها إلى فيلم سينمائى راج أيضا رواجا كبيرا ومثل هذا الاهتمام ظاهرة فى حاجة إلى التحليل والتفسير ونحاول أن نوجز هذا الاهتمام والشغف بتفسيرات منها :

1. ميل الشباب وفقا للطبيعة العمرية إلى الجموع وخصب الخيال والرغبة فى ممارسة وخوض عوالم الإثارة والمغامرة .

2. نزوع الشباب إلى الجديد والوقوف على اكتشاف الغرائب والخوارق .

3. تأثر الشباب بموجة من الكتابات والسينما الغربية الجديدة والمعاصرة للتعاطى مع هذه العوالم .

4. محاولة الكثير من الشباب الهروب بين واقعه المتأزم ومشاكله المعقدة .

5. إشباع رغباته وفضوله العلمى بالوقوف على أحدث الاختراعات والابتكارات التكنولوجية والعلمية .

هذا وقد أوردت الكاتبة لذلك أمثلة فى ثنايا السرد وعلى ألسنة شخصيات الرواية عن عربات ومركبات فائقة السرعة والقوة كذلك أجهزة عالية التقنية والكفاءة فى الكشف والحفر والتنقيب .

6. ومن نواتج قراءة الرواية نستطيع القول أن أشعة الليزر سوف تلعب دورا هاما فى الحياة البشرية وستكون أداة من أدوات القوة والتميز .

7. إعجاب الكاتبة واعتزازها الشديد بتاريخ مصر الفرعونى وماشيده الفراعنة القدماء من معابد وهياكل وتماثيل وأثار .

8. التأكيد على أهمية مصر موقعا وتاريخا وحضارة ولذا صارت طوال أحقابها التاريخية مطمعا للقوى الكبرى المتصارعة على التنوذ والتوسع والهيمنة .

9. ثقتها فى قدرة المصريين على التحرر من كافة أشكال العبودية والقمع والانطلاق إلى عالم أفضل .

10. دور مصر الإقليمى المحورى الهام فى إحداث التوازن فى المنطقة والعالم كدولة حضارة وسلام وإشعاع علمى ودينى بإمكانياتها وقدرات أبنائها .

أما ملاحظاتنا حول أسلوب الكاتبة. فنقول: إنها كتبت روايتها بالفصحى ولاحظنا توازنا بين كل من مقاطع السرد ومقاطع الحوار وأظهر حوارها عن مكونات شخصيات الرواية وتوجهاتهم الأيدولوجية والنفسية إلا أن السرد لم يخل أحيانا من التدخل التقريرى للكاتبة كالحادث فى صفحة ص 38 وبما أن الرواية تتعاطى جوا فرعونيا أسطوريا فقد أكثرت من ذكر الأعلام والأسماء الفرعونية وجعلت قرأنها الحديثة بأسماء عربية معاصرة كنوز وشروق وخالد وليلى ..... إلخ .

- لم تخل الرواية من التأثر ببعض الأساليب والتراكيب اللغوية العربية التى نجدها فى الروايات والأفلام الأجنبية مثل :

- اللعنة عليك أيها الفرعون ، رائع ... بل أكثر من رائع .

- يلى عزيزتى .. إن الصولجان يمنحنى قدرات هائلة .... إلخ .

خففت المشاهد العاطفية بين نور وليلى والأخرى الملتهبة بين هشام خالد وشروق من حدة الصراع الدرامى والمواجهات الدامية مثل هذه المشاهد التى وصل بعضها إلى حد الإثارة نجدها فى مثل الصفحات : 23 ، 67 ، 85 ، وهو أمر طبيعى فى رواية شبابية.

أخيرا أود أن أن ألفت نظر الكاتبة بصفة خاصة – إلى كثرة الأخطاء اللغوية والنحوية حتى يضيق الحصر بها وهو أمر شاع فى الأونة الأخير فى كتابات الشباب هذا فضلا عن نوافد ووسائط إعلامية أخرى صارت الأخطاء اللغوية والنحوية الصادرة منها ظاهرة ماثلة فاحشة ومؤلمة ... إن اللغة هى أداة المبدع الإعلامى والمادة الخام لكل منهما وهى فضلا عن وجاهتها وأناقتها فى صحة أدائها وألقائها مظهر من مظاهر الثقافة والرصانة وإحدى دعائم الهوية وتميز الشخصية المصرية والعربية فى عالم صار يعتز فيه الفرد والمجموع بكيانه وهويته وانتماءه . وأخيرا فإن مثل ذلك المنجز الروائى يعتبر محاولة جريئة وجيده لكاتبة شابة تتبىء عن تطلعها الأدبى وسعيها إلى المزيد من الفنية والإجادة وهو مانأمله ونسعد به كإضافه للساحة الروائية الشبابية بصفة عامة وصوت جديد يرفد ويزحم ساحة بورسعيد الأدبية التى تظل دائما عامرة ومتألقة .

أحمد رشاد حسانين

نوفمبر 2014

لتحميل الرواية الكترونياً بصيغة PDF

رواية أسطورة الفرعون الأخير لمنى الجبريني 

مشاركة